الثلاثاء، 27 نوفمبر 2018


اللاجئ السوري فادي الموصللي يحصل على الجنسيه الالمانيه” على الجنسية الألمانية مؤخراً، وتمكن من الحصول عليها بعد ست سنوات من لجوئه إلى ألمانيا. وقال “موصللي” بعد انتهاء إقامة اللجوء التي كنت أملكها حصلت على الإقامة الدائمة أو المفتوحة بعد إتمام الشروط اللازمة لها حينها، وهي وجود عقد عمل يؤمن مصدر للعيش ومستوى (B1) للغة الألمانية، ويعلم الكثير  أن تلك الشروط أصبحت أصعب حالياً من ناحية العمل أو الدراسة الجامعية ومستوى اللغة، إلا أنها ليست مستحيلة أمام إرادة وتصميم اللاجئين السوريين الذين أثبتوا كفاءتهم في كافة مجالات الحياة في ألمانيا وغيرها من البلدان .

وأضاف “موصللي” وبعد حصولي على الإقامة الدائمة قدمت طلب للحصول على الجنسية الألمانية في نهاية شهر آذار من هذا العام، وكان لي ما أردت حيث حصلت عليها في شهر حزيران، وذلك بعد إتمامي كافة الشروط الأخرى مثل وجود عقد عمل ومصدر للدخل ومعرفة كافية في اللغة الألمانية إضافة إلى اختبار التجنيس بنجاح، وعدم إدانة المتقدم بالطلب، بارتكاب أي جرم، والاعتراف بالنظام الأساسي الديموقراطي الحر للدستور الألماني.
ودعا موصللي اللاجئين من خلال تجربته وخصوصاً، القدامى، وأصحاب الحماية الثانوية منهم، إلى عدم اليأس وفقدان الأمل والابتعاد عن الإشاعات المنتشرة حول إعادة اللاجئين السوريين وترحيلهم إلى بلدهم الأصلي أو ما يصدر من قرارات حكومية أكثر شدة وصرامة في التعامل مع اللاجئين.
شروط الحصول على الجنسيه الالمانيه

يُذكر أن القانون الألماني وبحسب ما ورد في موقع المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين، يفرض عدة شروط للحصول الجنسية الألمانية هي: يحق لك الحصول على الجنسية إذا تم إتمام الشروط التالية: 1- حق الإقامة غير المحدود في وقت التجنس، أو البطاقة الزرقاء للاتحاد الأوروبي أو تصريح الإقامة المؤقت الذي قد يخدم غرض الإقامة الدائمة.
2- اجتياز اختبار التجنيس (معرفة النظام القانوني والاجتماعي وكذلك ظروف المعيشة في ألمانيا).
3- إقامة عادية وقانونية في ألمانيا لمدة ثماني سنوات (يمكن تقصير هذه الفترة إلى سبع سنوات بعد إكمال دورة التكامل بنجاح، وحتى ست سنوات لخدمات التكامل الخاصة).
4- العيش المستقل (بما في ذلك أفراد الأسرة المعالين) دون مساعدة اجتماعية واستحقاقات البطالة.
5- معرفة كافية باللغة الألمانية.
6- عدم الإدانة بارتكاب أي جرم .
7- الالتزام بالدستور الديمقراطي الليبرالي للقانون الأساسي لجمهورية ألمانيا الاتحادية.
8- من حيث المبدأ، فقدان أو التخلي عن المواطنة القديمة (هناك استثناءات على ذلك لبعض الدول).
وفي حال لم يتم استيفاء أحد هذه الشروط، فلا يحق للمتقدم الحصول على الجنسية.
ومع ذلك، فإن ما يسمى بالمواطنة التقديرية ممكنة. بمعنى أن سلطة التجنيس يمكن أن توافق على التجنيس إذا كان هناك مصلحة عامة في التجنيس ويتم استيفاء بعض المتطلبات الدنيا.

تجنيس الأطفال  بالإضافة إلى جنسية الوالدين، يكتسب طفل أحد الوالدين الأجانب الجنسية الألمانية عند ولادته في ألمانيا إذا كان أحد الوالدين يعيش بشكل قانونية في ألمانيا، لمدة ثماني سنوات ولديه حق دائم في الإقامة.
لكن بعد بلوغ الطفل سن 21 عاماً، عليه أن يختار بين الجنسية الألمانية والأجنبية (التزام الخيار)، إلا إذا نشأ في ألمانيا أو كان يحمل جنسية دولة أخرى من دول الاتحاد الأوروبي فقط أو سويسرا إلى جانب الدولة الألمانية.للمزيد من هنا:

هنا
مشاركة

ليست هناك تعليقات

جميع الحقوق محفوظة لــ المرصد السوري في المانيا 2018 ©